مجزرة العثامنة بتاريخ 9/11/2006م

تاريخ الحدث :9/11/2006 

عدد شهداء المجزرة : 19 شهيد وعشرات الإصابات

 تفاصيل المجزرة 
بعد 24 ساعة فقط من انسحاب قوات الاحتلال الاسرائيلي من مدينة بيت حانون شمال قطاع غزة بعد العملية العسكرية التي نفذتها في المنطقة باسم “غيوم الخريف” وقعت مجزرة العثامنة التي راح ضحيتها 19 فلسطينياً بينهم 16 من عائلة واحدة، و8 أطفال.نحو 10 قذيفة أطلقتها المدفعية الإسرائيلية المنتشرة على امتداد الشريط الحدودي الفاصل بين القطاع وفلسطين المحتلة عام 1948، استهدفت حي العثامنة في بيت حانون.

الطفلة اسماء العثامنة ترقد كذلك على سرير بمستشفى وقد امتلأ جسدها بجروح ناجمة عن شظايا واحمرت عيناها من كثرة البكاء. قبل ساعات دمرت قذائف المدفعية الاسرائيلية منزل عائلة اسماء العثامنة ومزقت والدتها واختها وقتل اعمامها واولاد اعمامها. وتقول اسماء التي تبلغ من العمر 14 عاما وصوتها يرتعش “كنا نائمين وأيقظنا سقوط قذائف على منزل عمي المجاور. ثم انفجر زجاج نوافذ منزلنا ايضا.. هربنا من المنزل لنتعرض للمطاردة خارجه. القذائف قتلت امي واختي واصابت جميع اخوتي”. وبينما كانت تتحدث كان اطباء وممرضات في المستشفى القريبة من جباليا يقومون بمداواة الجرحى وكثيرون منهم من عائلة اسماء.

وفي الطبقة السفلى كان عشرات الفلسطينيين المذعورين يسعون للحصول على معلومات عن اقاربهم الذين اصيبوا في القصف. وقام مسعفون بالقاء مياه على سيارات الاسعاف في محاولة لازالة اثار الدماء. وكانت تشاهد قفازات الاطباء المغطاة بالدماء على الارض. وقالت اسماء “الناس خارج المنزل طلبوا منا الفرار. جرينا من المنزل الى ممر ضيق.. ثماني قذائف على الاقل سقطت في الشارع.. كنا خائفين من الموت داخل المنزل. لكن الموت أخذ امي واختي خارجه”.

صور المجزرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *